السبت، 30 يوليو، 2011

ابغض الحلال..( 2 )

 

f644c4f5a9a4cc68bf21d1323a49870b

آسف على التأخير يا (جميلة)..

تعرفين لو كان الامر بيدى لما فارقتك لحظة..لو كان باستطاعتى لأتيت قبلك بيوم كامل و ما اجبرتك على الانتظار دقيقة..لكنها الظروف..

تسألينى لماذا أنا صامت؟؟
لقد نسيتى موضوع تأخرى اذاً؟؟ يالك من انسانه متسامحة طيبة القلب..تعرفين انى دائم الصمت حين اكون برفقتك..انه شغف سرى لا اطالع عليه أحد..أعشق ان اتأمل كل تفصيلة صغيرة تأتين بها..أحب ان اتأملك صامته..اتطلع اليك و انت تنظرين الى سقف السماء و تفكرين..ربما اجبرتك على الانتظار عامداً حتى ارى اصابعك الرقيقة و هى تدق على الطاولة كعادتك كلما تطلعت الى حدوث شىء ما..حتى عندما تشعرين بالملل انت شىء شائق متجدد فى ذاته..

لحظات كهذه اثمن بكثير من اضيعها فى كلام لا طائل منه..سأبدو كالأحمق الذى يرى شروق الشمس فيهتف:"هذا جميل"..بالطبع هو كذلك يا ابله..فما الذى اضفت أنت؟؟لماذا لا تتأمل منبهراً و تخرس؟؟

ستتحدثين انت و سأنصت انا كالعادة..سأبدى حبوراً و اندهاشاً لما تقولين حتى لو كان هراء لا معنى له..حتى لو كنت قد سمعته لتوى..لكن عندما تقوليه انت؟؟ سيبدو مختلفاً..سيبدو ساحراً ككل شيء فيك صراحة...

لكنى اليوم فعلاً لا اعِ اى حرف مما تقولين..حاولت مخلصاً لكنى لم استطع..منذ ان تركت (محسن) و عقلى لا يتردد فيه سوى اصداء لأغنية قديمة حسبتنى نسيتها كأنى لم اسمعها من قبل..من يصدق انه قد مر عمر كامل منذ صدورها..لقد كنت اسمعها مبهوراً و أنا بعد طفل..هل حقاً شخت بهذه السرعة؟؟

***************************************************
متحسبوش يا بنات أن الجواز راحة
و متزعلوش يا بنات أن قولنا بصراحة
أن الجواز عمره ما كان عمره ما كان راحة

**************************************************

الصوت الرجولى الخشن لا يفارق ذهنى مهما حاولت..صوتك رقيق يا (جميلة)..لن اسمعك..لن يعلو عنه..لكنك تضحكين..هذا لا يحتاج الى اذن..هذا يحتاج الى روح تستشعر الجمال..الربيع اتى للحظات تفتحت فيها الورود كشفت عن جمالها و عطر رحيقها..ثم انتهى..لماذا توقفت بالله عليك؟؟ سأفكر فى شيء ما جديد يثير ضحكاتك الغالية حتى اعود فاتنفس..رسم الابتسامة على هذا الوجه الجميل مهمة سهلة و مجزية جداً..يمكن ان اكررها كل ساعات اليوم دون كلل..

هل كل هذا لى وحدى دون شراكة؟؟
يالى من محظوظ..هناك رجال فى كل بقاع العالم حرموا ضحكاتك و افكارك و كلماتك..و انا نلت كل هذا وحدى..انا الوغد الذى استأثر بضياء الشمس لنفسه و حرم الكون و الوجود من الحق فى الحياة.. مرة أخرى : يالى من محظوظ !!

هذا القلب الواسع..احسبه يسع كل من رأيت فى حياتى من البشر..دخلت فيه بلا استئذان و اغلقت مصارعيه خلفى..

أَن لَّا يَدْخُلَنَّهَا الْيَوْمَ عَلَيْكُم مِّسْكِينٌ “ 

   نعم..لن يشاطرنى فيه مخلوق..مكان واسع جداً..كبير جداً..لكنى اشعر فيه براحة غير مسبوقة كأنه الرحم..هذا المكان معد خصيصاً لراحتى..صُنع من أجلى وحدى..

نعم يا (جميلة)..ارغب فى ان اكمل حياتى معك..لا اتخيلها مع كائن آخر..أريد ان اتزوجك..لكن............

****************************************************
متحسبوش يا بنات أن الجواز راحة
و متزعلوش يا بنات أن قولنا بصراحة
أن الجواز عمره ما كان عمره ما كان راحة
****************************************************

عندما اتذكر الكليب البدائى لتلك الإغنية العتيقة تأخذنى الذكريات الى بعيد..الى عوالم بعيدة لا اذكر انى عشتها..قبل حتى ان اتعرفك و كنت بدأت اظننى و لدت لأرى وجهك الفاتن..هل مرت كل هذه الأعوام؟؟غريب..

كلما تأملتك اتذكر المشهد الخالد للرقيقة (ايمان يونس) و الاكف الغليظة لأربع رجال اشداء جافى المنظر تصفق بكل قوتها امام اعينها الحائرة الجميلة...

الرجال اطفال كبار يا (جميلة)..
هل ترين عناء تربية أطفالى كافياً حتى تأخذى على عاتقك مشقة العناية بى انا شخصياً؟؟

اطفال هم يا  (جميلة )...
كائنات متقلبة المزاج بشكل فظيع..تصدم الارض بأقدامها بكل قوتها ترغب شيئاً ما..تنام لتحلم به..تصحو لتتوق انفسها اليه..ثم تناله..فتزهده تماماً..

لا اثق بنفسى ان اختار قميصاً فأظل مقتنعاً به لأرتديه العام القادم..فما بالك بأختيار يدوم العمر كله؟؟هل انا ناضج كفاية لأتخذ قرار كهذا؟؟هل ساتحمل تبعاته كما يفعل الرجال؟؟ام ساعذبك بتسرعى مدى الحياة؟؟

****************************************************
حلم السعادة الجميل
من منبعه السلسبيل
ميهموش لو يسيل
على صخر أو تفاح
****************************************************

ستوافقين حتماً..لأنك حمقاء طبعاً مثل كل بنى جنسك..ربما حمقاء فاتنة..لكنك ما تزالين حمقاء..تحلمين بـ "الحلم الجميل"..بالزواج و الأطفال و الكوشة و كل هذا الهراء..صدقينى هذا كلام فارغ..كلام افلام و قصص لا جذور له فى الواقع..أنا رجل..لذا يجب ان افكر بعقلانية..يجب الا انساق الى عاطفتى كما تفعلين أنتِ..

هل حقاً ستتوقفين عن كونك (جميلة) التى اعرفها؟؟
هل ستتوقفين عن عادتك بأن تصيرى اسماً على مسمى ؟؟
هل سيحيلك الزواج و الانجاب الى كائن بشع منفر مثل ذلك الذى ارتضى (محسن) ان يحيا معه؟؟
كائن نكد المزاج يزن قنطاراً من الدهن لا يفوت فرصة كى يحيل ايامى الى جحيم متصل؟؟يسألنى عن وجهه ذهابى و مكان مجيئى؟؟يتحرى عن كل خطواتى و يضيق الخناق حولى كأنى لص مُطارد؟؟
الزواج يغير يا (جميلة)..و انا اكره ان اراكى تتغيرين..

****************************************************
ومهما نتعب نقول
تعب الحبيب راحة

****************************************************

لكن متى اتوقف عن كونى حبيباً يا (جميلة) ؟؟
هل سيظل حبك لى صامداً فى وجه مصاعب الحياة التى لا ترحم؟؟لا أجيد تحمل المسؤليه فهل تحميلنيها انتِ؟؟ هل سيكفى راتبى الضئيل ليكفل لك كل الترف الذى هيأه لك الوالد؟؟و ماذا عن الأطفال؟؟لا أطيقهم صراحة..لا اتحمل ضوضائهم..فهل توافقين ان تلعبى دورى الأب و الأم معاً؟؟

بصراحة أحبك يا (جميلة)..
أحبك كما لم يحب أنسان من قبل..لكنى كذلك احب نفسى..اكره ان اتطلع الى نفسى فى عام أو عامين لأجدها نسخة من (محسن)..كهل اصلع تعس يجرجر كرشاً عملاقاً امامه..لا يشغل رأسه سوى رائحة كوافيل اولاده و ان يصل البيت باكراً حتى ينجو من براثن زوجته..

أعشق أن أكون خفيفاً..أن اكون حراً..غير مثقل بالمشكلات و الأعباء..همومى تكفينى فلماذا اثقل نفسى بهموم سواى و اثقل سواى بهمومى؟؟ مازلت احب السهر لساعات متأخرة..مازلت احب الأوقات الثمينة التى اقضيها مع اصدقائى..اكره الالتزام بمواعيد..مواعيد نوم و استيقاظ..مواعيد رجوع و مواعيد ذهاب..اكره القيود بكل انواعها..و لا ار فى زواجى منك الا أكبر قيد و آسف بشده لذلك...

أحبك يا (جميلة)..
و لهذا قررت الا اتزوجك..و ستشكرينى على هذا فيما بعد..انت تستحقين رجلاً يقدرك و يرضى بالتضحية لأجلك..لكنى انانى..ربما الى درجة لا تقدرين مداها..لهذا سأكتفى بحبك و سأوكل مهمة زواجك الى رجل ترينه افضل منى و أقدر..

لكنك تبكين يا (جميلة)...
العين الحائر لونها بين زرقة البحر و خضار المزروعات ثبتها الحزن على لون السماء..لكنها متعكرة على غير العادة..ملبدة بالغيوم التى تشكلت فى صورة امطار غزيرة سالت على الوجه الجميل...

أكرر:أنا انسان محظوظ..
لكنى لا استحق كل ذلك..أقل أنا من ان تذرفى الدمع علىّ..وفرى دموعك الغالية لمن يستحق..ستنسين..و ستنالين الحياة الهانئة التى قد كتبها الله لك مع سواى..
اما زواجى أنا بك..فلن يكون..لن يكون أبداً.....

***************************

( يتبع )